الأربعاء 23 أكتوبر 2019

    مرحبا بكم في ماروك نيوز 24 موقع اخباري مغربي         العثماني : حكومتي الآن تمتثلُ لمعايير الكفاءة والنجاعة،هل صحيح أم سياسة شكون شكرك ألعروسة؟             المٓلك يترأس مجلساً للوزراء ويُعطي تعليماته لتسريع توفير التغطية الصحية وتشغيل الشباب             جمعيات المنطقة تستنكر،إقتحام غير قانوني لرئيس مقاطعة الفداء البيضاء حزب المصباح لقاعة رياضية+فيديو             بسبب ‘الحريك’ .. معهد غوته الألماني يعلق المنح الدراسية للطلاب المغاربة !             دكتور التجميل التازي يتكفل بضحايا أخرين للجريمة؟            مركز محمد حسن الوزاني،فكر نضالي يتم إحياؤه بالدار البيضاء            مدارس- mariotte/ترد على مغالطات أوديو أستاذة البيجدي وكشف الحقد            مابين المصباحين ؟؟            إذهب لأوربا فيها حكام لايظلم عندهم أحد           

pub
 
الصحافة أولا: على زمان

فنان مصري يفضح سارق مصر عصابة السيسي وفسادهم (1)

 
marocnews24TV

دكتور التجميل التازي يتكفل بضحايا أخرين للجريمة؟


مركز محمد حسن الوزاني،فكر نضالي يتم إحياؤه بالدار البيضاء


مدارس- mariotte/ترد على مغالطات أوديو أستاذة البيجدي وكشف الحقد


معرض العروس بكازا فلسطين حاظرا وأش وقع فيه


أفهمنا مصر قضية الصحراء وصححنا خطأ كأس أمم إفريقيا


الملتقى العاشر لمعرض تكنولوجيا الأدوات المدرسية،هاشنوا كان فالرباط

 
تقرقيب الناب

تخليدا لليوم العالمي للصحة الوزارة ومنظمة الصحة العالمية،والتغطية الصحية الإجبارية على الطاولة


ما بعد نهاية مسلسل داعش صنيعة إسرائيل،وتحرك الأمم المتحدة لحلحلة قضية الصحراء المغربية،وربيع الجزائر


بعد العمل الإرهابي بنيوزيلاندا،ماوراء ضرب رصاص البندقية


الإرهابي اليميني الأسترالي لايستطيع كتابة مذكرات،ومنظمة إرهابية مسيحية فالقضية وهذا هدفها؟


القاتل معروف وجثة القتيل غير معروفة،النائب العام التركي يؤكد تقطيع خاشقجي داخل القنصلية السعودية

 
رياضة

جماهير الوداد تنتفض ضد فساد الكرة الإفريقية بتيفو عالمي يؤرخ لـ”فضيحة رادس” !


الجزائر تخطف بطاقة التأهل لمواجهة السنغال في نهائي أمم أفريقيا بعد فوزها على نيجيريا 2-1


مدرب جنوب إفريقيا يشيد بـ “الأسود” قبل المواجهة

 
 


في ثالث جلسات الاستئناف .. زعيم خلية شمهروش يكشف معطيات خطيرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 شتنبر 2019 الساعة 02 : 02


 

 

 

marocnews24press@gmail.com

 

 

 

  كشف زعيم خلية شمهروش، المدبر الرئيسي لجريمة ذبح السائحتين الاسكندينافيتين، بمنطقة “إمليل” نواحي إقليم الحوز، المحكوم ابتدائيا بالإعدام، عن معطيات خطيرة في هذا الملف، وذلك في ثالث جلسات المرحلة الاستئنافية بغرفة الجنايات الاستئنافية بملحقة محكمة الاستئناف بسلا المكلفة بقضايا الإرهاب. وقال عبد الصمد الجود خلال الاستماع إليه من طرف رئيس الجلسة، إنه من دبر لجريمة ذبح السائحتين “مارين” و”لويزا” بمعية رشيد أفاطي، ويونس أوزياد، وأن المتهم الرئيسي الرابع عبد الرحمان خيالي، ذهب معهم إلا أنه عاد قبل ارتكاب الجريمة، مشيرا إلى أن باقي المتهمين الـ20 لا علاقة لهم بما وقع. وأضاف الجود، أنه كان يعقد لقاءات مع المتهمين الثلاثة المذكورين، ويتحدثون عن الإسلام والجهاد، والهجرة إلى ما يسمونه بـ”الدولة الإسلامية”، حيث يوجد المسلمين، وفق تعبيره، مضيفا أنه سبق أن اعتقل سنة 2013 حيث كان ينوي الالتحاق بـ”داعش”، وأيضا في 2015، وتم الحكم عليه بـ3 أشهر نافذة. وأوضح، أنه منذ 2011 وهو يشاهد فيديوهات توثق لعمليات قتل أطفال ونساء، واستهداف مستشفيات، وحضانات أطفال بغاز الفوسفور، وقصف للمساجد ولكل الأماكن التي لا علاقة لها بالحرب في سوريا من طرف من أسماهم بـ”الصليبين” وهو ما ولد لديه شعورا بالانتقام، وتشكلت لديه القناعة للالتحاق بسوريا للدفاع عن المسلمين. وزاد زعيم شمهروش قائلا: “بغينا نخدمو فكريسة مخلاوناش، بغينا نخويو البلاد مخلاوناش”، قبل أن يشير إلى أن النصارى هم من وراء كل ذلك، ولذلك يريد الانتقام منهم، وقام رفقة 3 متهمين بذبح السائحتين، مضيفا وهو يدافع عن “داعش”، قائلا: “بغاو اديرو دولتهم خليوهم يحكموا كيفما بغاو”.

وتابع الجود، أن الهدف من تنفيذهم لهذه الجريمة الإرهابية هو أن “نجعل النصارى يذرفون الدموع كما ذرف أطفالنا الدموع”، موضحا أنه نادم على ما فعله، وترك عائلته وأبناءه، مبرزا أنه قام بتجربة واحدة لصناعة المتفجرات “لكن مصدقاتش” لأنه لم يكن يتوفر على مواد كافية، وفق تعبيره. ولجأ زعيم الخلية، المحكوم ابتدائيا بالإعدام، وفق تصريحاته أيضا، إلى صناعة السموم لاستعمالها في تصفية بعض الشخصيات، إلا أنه فشل في ذلك. وفي حديثه عن تفاصيل ارتكاب الجريمة، أوضح الجود، أنهم لم يكن يخططون من قبل لاستهداف السائحتين “مارين” و”لويزا” بل كان ذلك عن طريق الصدفة، وأن مخططهم هو قتل أي نصراني في طريقهم، مضيفا أنهم كانت بحوزتهم سكاكين، وأنه هو من قام بفصل رأس إحدى السائحتين عن جسدها. وقدم الجود نفسه، على أن “رجل عاد، مسلم، لم أدخل الإسلام إلا بعد أن تبرأت من المغراوي”، مضيفا أنه عندما كان في عمر 17 سنة، انخرط في تعلم القرآن وقواعد التجويد في المدرسة القرآنية للشيخ المغراوي، وفي 2016 بدأ يتولد لديه إحساس بالانتماء إلى “داعش”. وأردف وهو يتحدث عن مدرسة المغراوي القرآنية، “تيوصلوا للجهاد وكينقزوه، إلى مانقزوه يقولون ليس هناك جهاد، ونحن نقول شرع الله يجب أن يطبق”، مضيفا أن “المغراوي كان يدعو للانتخابات والتصويت بنعم على الدستور، والتصويت على حزب العدالة والتنمية، وبعد ذلك يدعو للتصويت على البام”. الجود أشار إلى أنه نادم على كل ما فعله، مشيرا إلى أنهم كانوا يريدون استهداف الكفار سواء كانوا نصارى أو يهود أو من ديانات أخرى غير الإسلام، قبل أن يضيف بقوله: “الله اغفر لنا”، رافضا تقديم الاعتذار لعائلتي السائحتين، قائلا: “هم من يجب أن يعتذروا على الملايين التي ماتت”. وتحدث المتهم الرئيسي في ملف شمهروش، عن المساجد التي كان يؤمها بدون تزكية من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وكيف كان ينوي تصفية الشيخ المغراوي الذي وصفه بـ”رأس الضلال”، موضحا أنه عندما سجن بتهمة الالتحاق بداعش تبرأ المغراوي من هذا التنظيم، وعندما أفرج عنه قاطعه. وعن علاقته بالمتهم السويسري “كيفن زولير”، قال عبد الصمد الجود، إنه تعرف عليه في 2011 عن طريق عبد الغني الشعابتي، غير أنه وجد صعوبة في التواصل معه لأنه لا يتقن اللغة الفرنسية، مضيفا أنه ما يعرفه عن “كيفن” هو نيته الهجرة إلى “الدولة الإسلامية”. وأوضح، أن لعبة البنتبول التي شارك فيها بمعية “كيفن زولير” وآخرون كانت بهدف اللهو فقط وليس التدريب على التصويب بالسلاج، مضيفا أن خرجاتهم للصيد كانوا يستعملون فيها المقلاع أو ما يسمى بـ”الجباد”، مضيفا أن المتهم السويسري “مزاكيش”، وأنه لا علاقة له بما اقترفاه في حق السائحتين، وأنه مضى على لقائهما أزيد من سنتين.








لايتم نشر أي تعليق يحمل إساءة لأشخاص أو تلميحات عنصرية أو إشارات إعلانية أو مخالفة للأخلاق العامة ،ماروك نيوز 24 الرأي والراي الأخر

 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



نجاة عتابو بأكبر عدد للمتفرجين بموازين، ومغنيين عرب يشترون معجبيهم بدراهم معدودات والسر المكتوم

خطورة الفساد السياسي بالمغرب -نورة الجناتي-

حق الصحافي في الوصول الى المعلومةبين القانون المنظم و الواقع

العصابات المسلحة نواة لدويلات هجينة بالمنطقة المغاربية

خروج أسلحة البوليساريو عن السيطرة يهدد أمن الجزائر‎

مفاوضات سرية بين المغرب والجزائر والجن الخفي

المقاولة...والزامية وضع النظام الداخلي

رقم لايعلم حكمته إلا الله جل جلاله

أساتذة وباحثون بجامعة منبر الحرية يسائلون متغيرات المشهد العربي سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وحقوقيا

"الأمان، النوع الاجتماعي والسياسات العمومية تنظمه الجمعية المغربية لمناهضة العنف ضد النساء

في ثالث جلسات الاستئناف .. زعيم خلية شمهروش يكشف معطيات خطيرة





 
حوارات جريئة:حصلناك

حصلناك/ الممثلة أزكون :غلاضيت وها ماعجبنيش في التمثيل


فنان يفجر كلام خطير في وجه مولات الدربوكة،فنانة الساندويش نصبات عليا أوهاكيفاش؟


حوار خاص وحصري(1):دكتور التجميل التازي يتحذث عن سر علاقته بإعتقال بإيران وينصح الأطباء المغاربة +فيد

 
إحجز مكانا لإعلانك
 
www.facebook.com
 
حرية التعبير مكفولة دوليا

الله-الوطن-الملك

 
أش قالت شوافة؟

هذه نتائج إستطلاع الرأي حول حقوق الإنسان

 
أخبار على السريع

الناطق باسم مديرية الأمن: صور التشرميل التي يتم تداولها إما قديمة أو من دول أخرى


خاص .. تفاصيل وفاة عالم نووي مصري بالمغرب،والنيابة تأمر بتشريح الجثة


عاجل : وفاة الممثلة أمينة رشيد عن عمر ناهز الثمانبن،إنا لله وإنا إليه راجعون

 
قضايا المجتمع

جمعيات المنطقة تستنكر،إقتحام غير قانوني لرئيس مقاطعة الفداء البيضاء حزب المصباح لقاعة رياضية+فيديو

 
ثقافة وفنون

تعرّض مذيعة "إم بي سي" لإصابات خطيرة تفقدها القدرة على المشي واشتباه بحادثة اعتداء!


دنيا باطما ترد على براني صاحبة الصورة الغير أخلاقية ..

 
استطلاع رأي
مدونة الصحافة والنشر بالمغرب

وضعتها مافيا بالخفاء لتكميم الأفواه عن فضح الفساد
وضعها المشرع لتقنين المجال


 
النشرة البريدية